1

9.5K 324 15
                                    

سأعرفكم بالبطلة " جولي" اختصار لجوليا فتاة ذات بشرة بيضاء وشعر اسود قصير يصل الى منتصف عنقها عمرها 22 عاماً ذات ملامح حادة وعينان حالكة السواد ولأصدقكم القول كانت نوعاً ما باردة مع الجميع ما عدا والدها وصديقتها المفضلة .

"ليلي" صديقة جوليا المفضلة والوحيدة  تملك بشرة بيضاء مع ملامح بريئة للغاية وشعرها بني طويل يصل الى وسط ظهرها عمرها 22 عاماً فتاة ممتعة وعفوية ومليئة بالطاقة بعكس جوليا الكسولة والجميع يحب ليلي لانها لطيفة مع الكل وتحب المساعدة
وهي الوحيدة التي تتحمل مزاج جوليا المتقلب .

              ****************************

تركض وتركض الى ان شعرت بالتعب الشديد لتجلس وتتأفف :جوليا انتي حمقاء حقا لماذا لم انم فقط لقد قطعت هذا الطريق كله ولم تمر الا نصف ساعة فقط سيسخر مني ابي طيلة الوقت ان عدت الان اه سأتمشى فقط بالقرب من هنا الى ان يمضي الوقت .

كانت جولي فضولية جدا لما حولها وليست من النوع الذي يمشي مع التيار عكس صديقتها .

بالتفكير بالامر كيف اصبحتا صديقتان وهما مختلفتان هكذا لكن هذا ما تريده الكاتبة .

عموماً لقد كان لدى جولي فضول بشأن الغابة المخيفة التي يسمع الجميع عنها بأنها مسكونة بالاشباح ولا احد يستطيع الدخول اليها نظرت الى الغابة المهترئة واوراق الشجر اليابسة ملقاه على الارض بإهمال والضباب يجول حول الغابة لتردد جولي بعد ان نظرت للساعة : عجباً مر الوقت بسرعة اظن انني سأعود اليك ايتها الغابة في وقت اخر لأستكشفكِ

لم تظن جوليا انها ستعود الى الغابة تلك حاملة على اكتافها عبء كبير للغاية .

               **************************

بعد ان مرت الاشهر والايام كانت تتمشى في الخامسة صباحاً حيث لم تشرق الشمس بعد ترتدي ملابس سوداء من رأسها لأخمص قدميها ترتدي سماعاتها دون ان تشغل شيئا ما فقط لتجنب اي شخص اراد التحدث معها

نظرت لمجموعة فتيان ينظرون اليها من بعيد ويتحدثون ولم يكن من الصعب عليها سماعهم : اليست تلك جوليا ؟ الفتاة تلك اشعر بالشفقة عليها لم يكن خطأها حدوث ذلك

ليرد الاخر بخفوت : ماذا تقصد انها هي السبب بحدوث ذلك لقد سمعت ذلك من والدتي حينما اخبرتني انها ...

ليتفاجؤا بأن جولي تنظر اليهم من بعيد بحقد وهي تحبس دموعها قبل ان يظهر ضعفها امامهم .

ليقول واحد منهم : لماذا تنظر هكذا ؟ هل معقول بأنها سمعت ما كنا نتحدث عنه !

ليردف الاخر : مستحيل انها بعيده جدا ونحن تحدثنا بصوت منخفض مستحيل لا لا .

رد الاخر : انها غريبة اطوار فقط نعم غريبة جدا لنذهب ونتحدث بمكان اخر عيناها مرعبة حقا .

' Alpha Maximus | الالفا ماكسيماس 'حيث تعيش القصص. اكتشف الآن