الفصل السادس

3.2K 175 72
                                    

جونغكوك.

بعد إسبوع

تذكرت المرة الأولى التي رأيته فيها. 

مختبئًا خلف كومة من القش،

يشاهدني وأنا أقوم بتدريب الحصان ، الحصان الأسود الذي كنت أدربه بعد أن طلب مني الاسقف بارك ذلك.

كان الحصان عنيدًا.

لم يسمح لأي شخص بالاقتراب منه، ناهيك عن ركوبه. 

لقد أصيب اثنان بالفعل من مدربي الخيول الآخرين الذين استأجرهم الأسقف بارك وعندما طلب مني المساعدة – لم أستطيع أن أقول لا .

ليس عندما كان من المفترض أن نحافظ على علاقتنا ودية.

  ليس عندما حذرني والدي مسبقًا من أن بارك سيكون حماي المستقبلي وكان علي أن أفعل كل شيء لإرضائه، بما يكفي ليعطي ابنه لي.

قد يقول البعض أن لدي القدرة على التحدث مع الخيول بسبب الطريقة التي كنت بها جيد معهم.

ما زلت أتذكر وميض الشعر الأشقر البلاتيني عندما رأيت جايمين وهو يهرع للاختباء عندما لفت نظري انتباهه خلف القش.

"أعلم أنك هناك،" صرخت، وأنا أفرك يدي على صدر الحصان .

الحصان داس بكعبه وأدار رأسه إلى الجانب، غاضبًا تقريبًا  "نعم، نعم. .. أنت تكرهني،" تمتمت للحصان العنيد.

قلت بصوت عالٍ بما يكفي حتى يسمعني الفتى "من الأفضل أن تخرج الآن". 

"أنا لا أحب أن يتسلل الناس إليّ ولا يمكن التنبؤ بحركات الحصان علي اي حال.. قد ينتهي الأمر بك بالأذى".

نجحت الخطة.

ورأيته يخرج من وراء كومة القش.

"ومن أنت يا فتي...؟"

لقد عصر يديه "هل يجب عليّ الإجابة على ذلك؟"

"هل أنت لص؟"  لقد تساءلت بصرامة.

لكنني كنت أعرف بالفعل أنه لم يكن كذلك.

"بالطبع لا"، أجاب، ومن الواضح أنه شعر بالإهانة من هذا الحكم.

كان اهتمام الحصان منصبًا عليه وكنت أعرف أنه يبدو جميلا جدا.

  هو بالتأكيد لم يحبه وشعر بالتهديد من وجوده.

أبقيت يدي عليه في محاولة لتهدئة الوحش الكبير "هل فعلت شيئًا خاطئًا والآن أنت تحاول الهروب؟"

BLACK MASK || JIKOOKحيث تعيش القصص. اكتشف الآن