فصل خامس والثلاثون 🥂

4.5K 186 22
                                    

بعد مدة رأيت سانا وسيد كيم نامجون يحمل طفل بين يديه
نضرت لهم باستغراب هما كان يتواجدان في نفس القاعدة العسكرية

هل تزوجا وانجبا بدون إخبارنا اقسم سيتغير زفافي إلى مجزرة اليوم

"سانا ماهذا "

نطقت قبل ان تصل إلي حتى
لتنضر إلي ببرائة

"أنا أعرف أنني تأخرت ولكن هذا كله من تحت رأس نامجون "

نضرت نحو جونغكوك الذي كان يسلم على نامجون ويداعب الطفل الذي بين يديه
لأقول بهمس

"أنا أعرف أن علاقتنا لم تكن جيدة بالمعسكر ولكن أن تتزوجي وتنجبي بدون إخباري"

نضرت لي باستغراب ثم نقلت نضرها نحو نامجون لتضحك بقوة وتضرب أفخاذها

"أنا أتزوج ذلك المتعجرف هل أنتي حمقاء ، إنه متزوج بالفعل فقط زوجته مريضة قليلا لم تستطع المجيء ولكن طفله بدأ بالبكاء وأراد المجيء معنا"

نطقت بعد أن انهت سلسلة ضحكاتها لتكمل كلامه

"كما أن طفله بعمر ثلاث سنوات كيف لي أن ننجب طفلا بثلاث سنوات ڤيلان كنتي غبية ولا تزالين غبية"

أجل في هذه النقطة هي محقة كيف لم آخذ عمر الطفل بعين الاعتبار قطع سلسلة أفكاري كلام نامجون

"مبارك لكي ڤيلان أتمنى لكم السعادة في حياتكم"

أخرج علبتين من جيبه وقال

"هذه هديتي وهذه هدية زوجتي ، كانت تريد الحضور معي فهي كانت تعتبر جونغكوك أخيها الأصغر ولكنها مرضت قليلا ولم تستطع أن تأتي"

شكرته وسألت عن أحوال زوجته ثم توجهت لعند تجمع ميسان وإيمي وسايا

"مابكي ؟!"

سألت إيمي بقلق لأقول بتعب

"ضهري يألمني من الوقوف "

قامت ميسان بعمل لي مساج خفيف لضهري ساعد عضلات ضهري على الإرتخاء ثم جلست على كرسي

لم أجلس سوى لثواني ليأتي جيون
وذهب بي يقدمني لعائلته وأصحابه
.
.
.
.

نجلس داخل السيارة بعد إنتهاء الزفاف
السيارة متوقفة أمام زقاق وننضر نحو الشاطئ ننتضر العمال أن ينتهوا من حمل زينة الزفاف ونحن نأكل البيتزا والبطاطا المقلية ليقول جونغكوك

المعسكرحيث تعيش القصص. اكتشف الآن