Part 7

5.5K 216 73
                                    

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ♡

صباح يوم طبعي في مزرعه الجد سلطان..
الجد جالس على الكرسي قبال الحلال ويشرب شاهي ويتأمر على فيصل ومازن والوجد وشيهانه لانهم سهرانين امس وعاقبهم هاذا ،كثر خيره هاذي جزاه الي يسهر
الجد سلطان: عاني ي وجد شيلي العلف وحطيه عند الغنم
الوجد تدور عذر : جدي اظافري تو مزينتهم
مازن كشر ونطق : وهاذا عذر الوجد كل محد قال لها اشتغلي قالت اظافري
شيهانه ربطت القميص على خصرها ونطقت : ابك عاني يالوجد شيله زي كذا
فيصل : اقول دوامي بعد ساعه بروح اتجهز
الجد سلطان : سبحان الله وتوك تحب دوامك ؟
مازن : اي صح بالعاده نجرجرك عشان تقوم لدوامك
الوجد لقت العذر  : اجل عقاب فاصولياء يشيل هاذا العلف انا اظافري خايفه عليهم
فيصل : بكسر اظافرك ترى !
شيهانه : وجع فيصلوه ترى مارارضى عليها ولاتنسى اني زعلانه منك وانا اختك الوحيده !
مازن : فصيل مزعل بنت اخوي ؟؟؟
فيصل تنهد : وشلون تبيني اراضيك؟
شيهانه : شيل العلف عن الوجد لان اظافرها توها مزينتهم
فيصل رفع حواجبه بصدمه : لاوالله؟ مابقى الا هاذي؟
الوجد عقدت حواجبها : هاذي لها اسم ي هاذا !
الجد سلطان : اي صح يلا البنات مايشلون شي فيصل ومازن شيلو يلا الوجد عروس ماتشيل شي
مازن بهمس : اقعدد رضى عليك ابوي
الوجد بهمس: استغربت انا احس وراه شي
شيهانه بهمس : هاذا جدي؟؟ لاماصدق
فيصل : اجل يالعروسه انتي وشيهانه روحو اكوو بدله الدوام كانكم ماتبون تشتغلون !
مازن : واكوو ثوبي بعد بعد شوي بروح الجامعه انتم عندكم افات حسبي الله ولا انا وفيصل كل يوم نكرف
الوجد تخصرت : مالي دخل فيكم انتو اكوو ثيابكم
شيهانه : ايي صح الوجد عروسه ماتقدر تسوي شي افرض احترقت يدها بعيد الشر من الكوايه ؟
فيصل مسح على وجهه بطفش : بس بس فكك ريحيه شويي
الجد سلطان : انا بروح ولكن قسمو الشغل بينكم انتن يالبنات قمن اكون ثياب العيال وانتم ي العيال علفو الحلال
اتسعت عيون الوجد بصدمه ونطقت شيهانه : جدي !
الجد قام : قلت الي عندي وكل واحد يشوف شغله يلا
وراح الجد وكشت الوجد على فيصل : مالت عليك
فيصل ضحك بشماته ونطقت الوجد بقهر : ويضحك المستفزز
مازن : لاتنسين ثوبي
شيهانه كشرت : زين
الوجد : والله مااكوي ولا واحد من ثيابكم
فيصل : لاتحلفين اذا خصلت وبدلتي مو جاهزه ياويلك
الوجد : تهدد؟؟
فيصل : لا اخذرك
الوجد : طيب وان قلت لك ماني كاويته !
فيصل : اكوي بدلتي
مازن : الثوب الثوب لاتنسونه
الوجد راحت وهي تقلد صوت فيصل : اكوي بدلتي
فيصل ومازن ضحكو على البنات الي يمشون وهم معصبات ونطق مازن : ولد ترى الوجد تنفذ كلامها ولو تنطبق السماء على الارض ماتكوي هالبنت عنيده
فيصل بمزح: لا معليك اخليها تكويه غصب
مازن : هاذا وجهي اذا كوته ابك انا اعرفها وجيد واذا غصبتها ترى تحرق البدله
فيصل : امزح معها مابي لها كوي
،
الوجد وشيهانه دخلو غرفه فيصل .
شيهانه وهي ماسكه بدله فيصل : هاذي بدلته
الوجد ماسكه جاكيت فيصل : والله مااكوي
شيهانه : ماعلينا اصلاً محد منا يعرف يكوي !
الوجد رمت الجاكيت على السرير: عنديي
شيهانه : وش بتسوينن؟؟
الوجد مسكت يد شيهانه ونطقت : ولاول مره بكون عقرب وخبيثه
شيهانه عقدت حواجبها : وش بتسوين ي تس تس ؟
الوجد : امشي معيي
شيهانه : الله يستر منك
الوجد تمشي متجهه لبيت الجد وشيهانه وراها ودخلت واتجهه لـ غرفه عهود وطقت الباب
عهود فتحت الباب : خير؟؟
الوجد بأبتسامه : عهوديي اسمعيي ودك تدخلين غرفه فيصل؟
عهود بفرحه : الله وناسه فيسلل
شيهانه ماسكه راسها من الصدمه ونطقت الوجد : اسمعي هو طلب نكوي بدله الدوام حقته وانا ماعرف قلت مالي الا عهودد بنت العمه الكفو
عهود بفرحه : بدله فيسلل؟؟
الوجد : ايي بدله فسيل
شيهانه بهمس : يمه منك ي الوجد طلعتي عقرب
الوجد بهمس : ي ختي اصبريي
عهود : خلاص مو مشكله اروح لغرفته؟
شيهانه : ايي تروحين معنا
الوجد : يلا بنات مشينا
واخذو عهود الطايره من الفرحه وادخلو غرفه فيصل
الوجد جاها تأنيب ضمير ونطقت : لا خلاص بدور احد يكويها له
شيهانه : اسرع توبه
عهود سحبت جاكيت فيصل ونطقت : عطيني بس !
الوجد : بنت هيه وش كل ذا عشان جاكيت؟؟ اتركيه بخلي شغاله جدتي تكويه
عهود : لو سمحتي لا تتدخلين انا راضيه
شيهانه كشرت وعقدت حواجبها ونطقت : خلاص ي بنات !
دخل فيصل وهو يغني وسكت من شافهم ونطق : وشفيكم بغرفتي؟
الوجد تخصرت : لاوالله ؟ وتسأل بعد ! مستفزز
تقدم فيصل وشاف جاكيت الدوام مع عهود وسحبه ونطق : وليش بدله الدوام معكم ؟؟
شيهانه : فيصل تستهبل؟؟
عهود : فيسل انت قلت نكوي بدله الداوم
الوجد كشرت وهمست : يافقع كبديي
فيصل : اولاً انا قلت للوجد وشيهانه انتي وش دخلك ؟
عهود هزت كتوفها ونطقت بدلع متصنع : مادري اخذوني من غرفتي وهددوني اذا ماكويت ملابسك والصدق فيسل انا خوفتي وجد مرهه وجيت اكوي
شهقت الوجد وشيهانه بصدمه ونطق فيصل : وكيف يعني تهددك ورعه اصغر منك ؟
الوجد تكتفت : ماني ورع!
فيصل التفت لها : اخلصي من الجامعه وتكلمي
الوجد : ترى الفرق ٤ سنين بيني وبينك لاتصدق عمرك!
فيصل تجاهلها والتفت لـ عهود : ايي اسمع تبريرك برري كيف تتحكم فيك ورعه عمرها ٢١ سنه وانتي حول ال٢٥
شيهانه بصدمه وهمس : وييي حافظ عمر جوجي شكله يحبهاا
عهود بتصنع للخوف : فيصل لاتسرخ !  
(تصرخ=تسرخ )
فيصل : كلكم برى غرفتي ولا اشوف احد يدخلها !
الوجد كشرت : وع مالت عليك انت وغرفتك يعني ميته عليك؟ انت وغرفتك المحوسه
شيهانه : اي صادقه جوجي تثقف مع فهد وتنظف مع جوجي
فيصل رفع حواجبه بمعنى "اطلعو"
فيصل حط جاكيته على كتفه ونطق : يلا
تعدته الوجد بتطلع لكن استوقفها فيصل من مسك عضدها والتفت الوجد بألم
: تراك توجعني فكني وشتبغى فيني؟
فيصل تجاهلها والتفت لـ شيهانه وعهود : اطلعو يلا
شيهانه : يلا بترك حبايب القلب سلام
عهود : فيسل مايصير تكون انت ووجد لحالكم بغرفه وحده!
فيصل بهدوء وبحده : الوجد حرمتي مايحق لك تقولين الكلام هاذا ويلا برى لاالعن خير الي جابك
عهود : افف
وطلعت وطلعت شيهانه وسكرت الباب
الوجد فكت يدها وابتعدت عنه ونطقت : ماكون حرمتك ترى الي بيننا اوراق !
فيصل رفع حاجبه وناوي يخوفها ونطق بحده : لا ، الاتفاق الي بيننا قبل كان اوراق لكن خربتيه وفقلتي على نفسك المخزن والحين انتي تحلين لي!
الوجد تحولت ملامحها لـ خوف ويدينها ترجف ونطقت بخوف : فيصل انت مستوعب الي تقوله؟
فيصل تقدم ونطق : ايي مستوعب وانتي تحلين لي
الوجد بخوف فركت باطن يدها وهي ترجف وشافها فيصل وتنهد ونطق : امزح معك ترى لاتصدقين ماني ميت عليك
الوجد رفعت انظارها لـ فيصل وكمل فيصل كلامه : اي صح يالعروسه ترى جدي قدم الزواج وحطه بكرا !
الوجد بصدمه : بكرا ؟!
فيصل : والله حاولت انه يأجله لكن رفض
الوجد بدت الدموع تتجمع بعيونها وتقدمت ومسكت يد فيصل ونطقت بترجي
: فيصل تكفى سو اي شي تكفى مابغى اتزوج تكفى لو تقتلني بس مابغى اتزوج
فيصل نزل انظاره ليدها الي على يده وشاده عليها وتترجاه ونطق : كلمتي وحده وزواجك بكرا
وابتعد عنها واخذ بدله الدوام وطلع من الغرفه وهي جلست على السرير تبكي دخلت شيهانه بخوف ونطقت : وش سوى لك ؟
الوجد ببكى وحرقه : بكرى زواجي منه
شيهانه جلست جنبها ونطقت : اهدي وسمي بالله
الوجد بدموع : اهخخ حرق قلبي وحنا لسى ماتزوجنا
شيهانه حضنت الوجد وتمسح على شعرها : تعوذي من ابليس
الوجد : اعوذ بالله من الشيطان الرجيم
شيهانه : قومي قومي معي نشرب شي
الوجد : مابغى شيي تكفين
شيهانه قامت وحضنت الوجد واتجهت للمطبخ وجلستها على الكوسي واعطتها كوب مويه ونطقت : سمي 
الوجد اخذت الكوب وشربت ويدينها ترجف واسنانها تطق بالكوب
شيهانه نزلت مستوى الوجد وجلست على ركبها عند الوجد ونطقت : جوجي اسمعي صح انا تهاوشت مع فيصل عشان عناده انه بيتزوجك بس ترى فيصل طيب وحنون لايغركك شكله
الوجد رجعت ظهرها ورا وهي تبكي : مابغى له حنيه ابغى فرقاه
شيهانه : ترى اذا ماتزوجتي فيصل بتتزوجين الي اردى من فيصل مشاري!
الوجد : اتزوج مشاري ولا اتزوج المستفز هاذا !
شيهانه ابتسمت ونطقت : طيب انتي زوجته رسمياً انتي وقعتي العقد خلاص جوجي ماتفيد الدموع انتي وقعتي
الوجد اخذت نفس طويل وهي تحاول تمنع دموعها لكن ابت في الفشل ونطقت بغصه : وقعت على شهاده الوفاه
شيهانه عقدت حواجبها : وش هالكلام ترى يزعلني ان كان لي غلات عندك لاتبكين ولاتقولين كلام مو كويس
الوجد بدموع : تكفين ي شيهانه لاتقارنين غلاتك عني بالدموع تكفينن الدموع مهربي الوحيد لفيضان مشاعري المكبوته لسنينن
شيهانه مسكت يد الوجد ونطقت : جوجي حبيبتيي لاتظنين ان فيصل بيأذيك وانا موجوده جنبك وحولك فيصل مستحيل يأذيك لابالكلام ولا بالافعال
الوجد هزت راسها بنفي ونطقت : اخوك حفر قبري وانا حيه شاف دموع الحرقه والغبنه ولا رف له جفن
شيهانه : جوجي فيصل مايحب الدموع والبكاء
الوجد بأنفعال : وش علي منه اذا يحبهم ولا لا هو مجرد انسان عادي لايعني لي ولا اعني له شي
شيهانه : اهدي مو تهاوشني
الوجد حضنت شيهانه ونطقت : اسفهه
شيهانه : حصل خير
الوجد ابتعدت عن شيهانه ونطقت : اظن اذا جلست عندك اكثر من كذا بنتهاوش فيني طاقه سلبيه ومابغى اطلعها على شخص عزيز علي عشان مااخسره على سبب تافه
شيهانه : عاذرتك ي قلبي روحي نامي
الوجد ابتسمت وطلعت متجهه لبيت ابوها وصادفت فهد يدور بالمزرعه ومعه كتاب
الوجد : فهد
فهد : ماذا تريدين ي اختاه؟
الوجد : فهد تقدر تساعدني
فهد : ياإلهي ! هل انتي بحاجه الي مساعده؟ فل نقل لزوجك فيصل انك تحتاجين المساعده!
الوجد : لا ابغى مساعدتك انت
فهد : انا؟ لماذا تطلبين مني المساعده فالكل يعتقد انني مغفل ارجوكِ اطلبي المساعده من غيري
الوجد : لا فهد انت مو غبي ولا شي بالعكس انت اذكى واحد
فهد سكر الكتاب ونطق : حقاً ي زوجه اخي ؟ كم انتي لطيفه ظننت انكِ حمقاء ولكن اسأت الظن ، ماذا تريدين ان اساعدك فيه ي زوجه اخي
الوجد : بما انك ذكي ماشاء الله عليك ابيك تفكر كيف الغي الزواج الي بكرى
فهد : اذاً قلتي لي ذكي؟ فـ سأقول لك واثبت لك انني ذكياً حقاً
الوجد : ايوهه تكفى قولل
فهد : اذا استطعنا ان ندمر الزواج فلا فائده لتدمير الزواج !
الوجد : كيف ؟ مافهمت !
فهد : انتِ لقد وقعتي على عقد الزواج لاتستطيعين تدمير هاذا الزواج واذ استطعتي فلا فائده تصبحين زوجه اخي بدون حفله
الوجد : تصدق ؟ كنت اقول هطف بس شكلي انا الدلخه الي مافكرت زي تفكيرك مشكور فهد ماتقصر
فهد : لا مشكله فأنا ظننتك حمقاء وانتي ظننتيني مغفل ، لاشكر على واجب
الوجد ابتسمت وراحت وفتح كتابه فهد وابتسم : كم هي لطيفه كم انت محضوضاً ي فيصل على هاذه الفتاه اللطيفه
،
مر اليوم طبيعيي ولكن صعب على بطلتنا الوجد ..
فيصل مايدري او ماحدد شعوره اتجاه الوجد هو يحبها هو يكرها؟ مايدري!
الوجد كان اصعب يوم بحياتهاا وكان الوقت بطيئ ومايمشى وكل اليوم راح بكاء ودموع
فيصل راح يومه بسرعهه
،
يوم العرس ( فـيـصـل & الـوجـد )
شيهانه والعنود وجوري يكرفون ويفرشون الفرشات الحمراء بالمزرعه
ومازن وفهد وبتال ونواف يركبون اضاءه العرس
والجده عمشه وحريم عيالها يطبخون العشاء والذبايح
والجد سلطان يشيك على الاوضاع
ابو الوجد وابو نواف مستانسين عكس شيخه وبناتها
شروق جالسه مع الوجد تهديها وفيصل ماهو موجود بالمزرعه كلها
مازن طالع على السلم وفهد ماسك السلم عشان مايطيح مازن
مازن : ورع جود السلم زين لالعن خيرك !
فعد : ماذا تقول؟؟
نواف : فهد موب بوقت تتناقش فيه امسك السلم لايطيح الدلخ مازن ونبلش فيه
مازن : اقول ورا ماتسد حلقك انت وياه هاذا الي ناقص بعد يتهاوشون بعرس اخوهم 
بتال : اول مره بالحياه اتفق مع مازن !
فهد ترك السلم ونطق : انتم مغفلون وحمقاء
وراح ومازن يحاول يسيطر على نفسه لايطيح ومسك الاضاءه وطاح واظلم المكان من مازن الي تمسك بالاضاءه وانفصلت وطاح
الجد التفت من اظلمت الدنيا ونطق بعصبيه : من ذا المتوخ الي فصلهم ؟
مازن بالارض ماسك ظهره : اهخخ
بتال يتحسس مازن بالارض : مازن اوجعك شي؟
مازن : قومني قومني ابرر ل ابوي
نواف وبتال قومو مازن وراح مازن وهو ماسك ظهره يبرر للجد
نواف وبتال وابو نواف يزينون الاضاءه
الجد سلطان : اني داريه انه انت ي المطفوق
مازن يمشي مشيه الحامل التعبانه الي ماسكه ظهره ونطق : يبه المفروض تحمد لسلامتي
الجد سلطان من شاف مشيه مازن نطق : ليش ولدتي؟ بشري بنت ولا ولد؟
مازن تعدل ونطق : تؤام
الجد هبد مازن بالعصى ونطق بعصبيه : ايا الي ماتستحي على وجهك قم قم تقلع شف الدلخ فيصل وينه
مازن : سم ي يبه على خشمي
وراح مازن يدور فيصل

لاتقارنين حبي لك بأي مخلوق انا حتى بغيابك احبك Where stories live. Discover now