قبله

5.3K 577 111
                                    

مرحباً 💜
أتمنى تكونوا مستمتعين بالروايه و لو حد عنده سؤال او رأي او حتي احداث عايزني اضيفها ياريت يقول 😘

استمتعوا و متنسوش الڤوت 😉
______________________________________

نهضَ هو بتكاسل شديد فلولا الضوء الذي اخترق عينيه لما كان استيقظ من الأصل

فركَ عينيه بتعب و هو يتثائب ليري ان السرير بجانبه فارغ و هذا جعله يُسرع في ارتداء قناعه قبل عودتها

سمع صوت تدفق المياه ليعلم انها ربما تستحم داخل الحمام و هذا جعله يُخرج انفاسه براحه

امسك هاتفه ليري اي مكالمات او حتي رسائل و ظنونه لم تخب

24 رساله من يونغي-هيونج
15 مكالمة فائته من جيميني

لم يتعجب سوي من رسائل يونغي و الذي عادهً لا يرد علي خاصته ابداً

نقر بإصبعه علي خانه الرسائل ليري ما الأمر و هذا اثار دهشته اكثر حتي

'ياا هل دايجو ممتعه؟'
'هل ذهبتما الي ذاك المنتزه؟'
'لما لا ترد يا احمق؟!'
'ساُهشم رأسك ان لم تفعل تايهيونج!'
'لا تُخبرني.. '
'هل فعلتماها؟؟؟'

العديد من الرسائل كهذه جعل تايهيونج يظن انه ربما شبح قد تلبس يونغي او انها نهايه العالم بالفعل

'هيونج اعتذر لقد كانت بطاريه هاتفي ميته.. نحن بخير فقط الأمطار منعتنا من القدوم لذا نحن مازلنا في دايجو'
'هيونج.. كفاك أفكاراً قذره رجاءً'

إكتفي تايهيونج بالرد علي رسائل يونغي بهذا الشكل لأنه بالتأكيد يعلم انه رأسه قد تأثر بإنحارفات جيمين

الان حان موعد محادثه جيمين ليري ماذا يريد هذا الأخر لكن جيمين لم يرد عليه

"اه استيقظت! صباح الخير"

خرجت هي من الحمام بمنشفه تُغطي شعرها الذي مازالت القطرات تنزل منه

My mysterious Tata/KTH(مكتمله)حيث تعيش القصص. اكتشف الآن