أُعاني من دِقة المُلاحظة، وعُمق النظرة، أُلاحظ الكلمة وأعطيها ألف معنى، أفهمُ النبرة والعُيون وحركة اليّد، أُلاحظ الكلام الذي إنكتَب، بعشوائية أو بترتِيب، مِثل لو أني أنظُر لرُوح الشخص وليسَ شَكله  على نفس الكفّة أنا مُستحيل أنطُق حرف لا أعنيه، فلذلك لا يُمكن لبشَر ذو نظرة سطحيّة فهمي .
  • JoinedFebruary 2, 2024