19

65.9K 4K 2.5K
                                    

✧Marriage✧

✧Marriage✧

اوووه! هذه الصورة لا تتبع إرشادات المحتوى الخاصة بنا. لمتابعة النشر، يرجى إزالتها أو تحميل صورة أخرى.



_انتِ من أراد ذلك سولي.

رفعت القلم عاليا وقمت بغرسه حتى منتصفه بكتفها ثم عاودت إنتشاله بعنف، صرختها التي دوت عاليا جعلت من إبتسامتي المختلة تتسع مظهرة إسطفاف أسناني

هوى جسدها أرضا ووجهها قد تشجنج من شدة الصدمة، شخصَت بصرها نحو كتفها الدامية ثم إنجرف نحوي مجددا وهتفت بنبرة متألمة

_أنتِ مجنونة، لقد فقدتي عقلك !

دنوت بجذعي منها أ-أشر بالقلم الذي تغطى نصفه بدمها صوب عينيها ورددت بنبرة مهددة

_حاولي العبث معي مرة أخرى وسأحشره في منتصف عينك.

منحتها إبتسامة واسعة عكس ما تحمله دواخلي من نذوب

_هذه المرة فكري جيدا قبل أن تقومي بتتبعي خلسة.

إنتصبت بجذعي ورددت بصوت ثابت

_لن تستيطعي كسري سولي، مهما حاولتي.

إستدرت بجسدي وخطوت مبتعدة، تعانقت مقلي مع سوداوياته في نظرة خاطفة، كان يسند ثقل جسده على مقدمة السيارة يضم ساعديه لصدره وجفنيه تعلوها نظرة مِلئها الرضا، لوهلة إعتقدت أنه قد يحاول منعي وحمايتها لكنه ضحظ ظنوني مرة أخرى، وأنا ممتنة لذلك، كنت بحاجة لشخص لأشفي به غليلي

تجاهلت صرخاتها العالية وتوعدها لي وحشرت نفسي في السيارة مجددا، إذا كانت سولي تعرف الحقيقة هذا يعني أن الجميع يفعل الآن، لا بد أنهما ذهبا للمنزل وأخبرا الجميع كل شيء، وأنا التي ظننت أنهم أخبرو جونغكوك فقط

قاد صوب الشقة مجددا ولم يتحدث أحدنا للآخر طوال الطريق، عقلي وقلبي كانا في خضم صراع محتد، قلب يدفعني نحو الهاوية وعقل يرفض الإنصياع، وأنا الضريرة بينهما، تلك الاغلال الثقيلة تشد أطرافي وتكبلني عن الحركة، وكأن كل العالم ضاق من حولي ولم يعد يسعني

𝑴𝑨𝑹𝑹𝑰𝑨𝑮𝑬.حيث تعيش القصص. اكتشف الآن