21

6.7K 246 53
                                    


البارت واحد وعشرين

ويكب الشرطي على البنات بخاخ مخدر وينامون البنات

الشرطي يوقف على طرف الطريق ويكلم بالجوال

الشرطي: ألو طال عمرك خطفت البنات
...: ودهم المكان المتفق عليه


-------------------------------------

....: قومي قامت عليك قيامة أمين
... تفوق من النوم: وين حنا
نورة تبكي: سمر ااااااااااااااااااااه وين حنا وين
سمر بحقد: اسألي ست الحسن والدلال عندها خبرة في هالأمور
ريما: سمر تسكتين ولا
رفيف: أسمعي يا تلقين حل يا لا
رزان: شوفوا وقفوا مشاكلكم وفكروا في حل نطلع من هينا

البنات كانوا في مخزن مليان صناديق وقطع زبالة وكان فيه عمودين متقابلين العمود الأول مربوط فيه رزان وجنبها رفيف ومقابلتها في العمود الثاني ريما وجنبها سمر ثم نورة

رفيف: شكلنا في مخزن
ريما: برافوا عليك لو يدي مو مربوطة كان صفقن لك
رفيف تمد رجلها وترفس ريما وريما نفس الشيء وقعدوا الثنتين كل وحدة تضرب في رجل الثانية
رزان: خلاص عاد أنتي وياها بزارين أبتدائي
سمر بحقد: الحين وش نسوي بسببك يا ريما أنخطفنا والحين المرة الثانية
نورة تبكي: ليه يا ريما أبوك كذا حرام والله حرام اللي يسويه خلية يخلينا ولا حنقول شيء
رزان: خلاص وش هالكلام
ريما: شيء واحد متأكدة منه
رزان: وش ريما
ريما: إن هذا مو شغل أبوي
رفيف: لا تبرين أبوك أكيد هو
رزان: أسكتي خليها تكمل
ريما: لأن أبوي مو محتاج يخطفنا هو بس يبغى نموت لو كان هذا شغله كان الحين حنا ميتين
نورة تبلع ريقها: ريما تمزحين صح أبوك أكيد مستحيل يقتلنا ما فيه إنسان يذبح بنته
ريما: لا ما أمزح كان فيه أحتمال يخلي رجالة ينسفون بالمتفجرات السيارة اللي حنا راكبنها ولا من شاف ولا من درا
رزان: أجل مين
ريما: ما أدري بس قدر يخلي السفير يسلمنا له أكيد عنده سلطة أكبر من أبوي

((( صوت كسر الزجاج)))

نورة تبكي: يمه وش نسوي
ريما متوترة من الشخص اللي بتقابله: ( من يا ربي يقدر يسوي كل هذا وش مصلحته معقولة يكون منافس لأبوي )
رفيف: مين طلع نفسك
... منصدم: وش جابكم أنتم هينا
البنات:.....>>> لا تعليق
سمر: مين أنت أنت اللي خطفتنا صح
الشاب: وش تخبصين فيه خطف الله يبعدنا عنه ويبعد بنات الناس
رزان: أجل مين أنت
الشاب: لا أنتم أول
رزان: لا أنت أول
الشاب: لا تفضلي أنتي من أنتم
ريما: خير إن شاء الله تعازمون فكنا
الشاب: يا بنت الحلال هذا المخزن مشبوه في قضية مخدرات وأكيد بشك فيكم ليه بنات مثلكم هينا
ريما: طيب وأنت تعرف كل هذا ليه ما نشك فيك
الشاب: أنا أسمي سعد صحافي وكنت داخل هالمخزن علشان أصور العمليات المشبوهة

-------------------------------------------



سعد صحافي الشخصية بتعرفونها مع الأحداث شكله: أسمر ومتوسط الطول وشعرة مخففة ومسوي سكسوكه أما الملابس فحالته حاله لابس ملابس عمال هنود ومعلق على رقبته كاميرا يحب شغله
(((( دورة بسيط مو مرة مهم))))


بنات اكشنحيث تعيش القصص. اكتشف الآن