Seventeen

3.3K 285 176
                                    





هيلو حبيباتي كيفكم
اشكركم على رحلتكم معي ف رواية آفروديت
احب اقلكم انو الرواية مب طويلة ، يعنيي بإختصار الرواية قربة على نهايتها للأسف .
بديت رواية جديدة لسا ما حطيت فيها اي بارت ، اتمنى انكم تدعموها زي ما دعمتو آفروديت
تنويه " هذا البارت فيه انحراف ، سوري سوري "


يلا بلا كلام فاضي


لنبدأ البارت السابع عشر ...









.
.
.
.
.
.
.
.
.
.








اخبرتُكَ مِن قبل ، انا لا استسلِمُ بسهولة ، سأُرجِعُ ما يخصُّني رغما عن انفِكَ ، صدقني جونغكوك ، سأكون كالعقبة في حياتِك ، القرار قرارُكَ الان ....

وجهه المدمى ، مغطى بلحاف يخفي تشوهاته ، لباس مهترئ ، رائحة نتنة تفوحُ منه ، يتكلم بنبرة تُشبِهُ فحيح الأفعى ، لم يخفى على جيون من يكون ذلك الشخص ، لديه سبع حيواتِ مثل القِط ، من غيرُه !
جيهون اخ سوبين ، لم يمُت هذا العالة ، بالرغم من تعذيبِه بالسوط و رميِه في البحر لكنه لا يزال حي ، يريد الانتقام لأخيه ، لكنه الان في حربٍ باردة مع الملك جيون ، ليس لديه شيئ ليخسرَه .



اتقصِدُ بِما يخُّصك " جُثتَ اخِيكَ " !


أجابه بنفس النبرة المستفزة ، ضحك ضحكة خافتة ، ما لا يعرفه الكل هو انه قد ارسل بإحضار جُثت سوبين التي وجدوها مُشوهة فوق الصخرة اسفل الجبل ، اعادها الى القصر ليضعها عبرة لكلِّ من يجرُأُ على الاقتِرابِ من فتاتِه ، كان جيهون فاقد للوعي عكس ما كان الجميع متوقعاً ، ليأمرهم الملك جيون برمي جُثتِه في البحر ، بقى جيهون فاقدا للوعي لمدة بعد ان وجده احد الفلاحين في القرية ، ليعتني به كل هذه المدة ، سمِع بخبر اخيه الذي توفى و انقهر عليه ، كان فكرته ان يأخُد آفروديت و يهرب بها لكنه بهذا قد ضحى بِهِ ، لكنه بعد ان سمِع ب خبر جثت اخيه التي لم يتكبد جيون عناء دفنها على الأقل لأنه من صُلبِه و دمِه ، لكنه قد وضعها في القصر كتمثال لأي احد يجرُأ على الاقتراب من آفروديت ، جعل هذا من جيهون دمه يغلي و أقسم بأنه سيأخد منه اعز شخص الى قلبِه كما اخد هو له اعزَّ شخصِ الى قلبِه ، و سينتقِمُ منه اشدَّ انتقامًا .


اخطأت ... اريد آفروديت ، ليسَ حُبَا فيها فأنا اكرهها و احقِدُ عليها ، بسببِها خسرت اعز شخص على قلبي و ستدفعُ هي الثمن ، لكنني .. سأنتقِمُ لروحِ اخي بعد ان اُفرِغَ جمَّ غضبي على جسدِها الثمين ذاك ، اعدُكَ بهذا جونغكوك .


لقد وصلت إلى نهاية الفصول المنشورة.

⏰ آخر تحديث: May 16 ⏰

أضِف هذه القصة لمكتبتك كي يصلك إشعار عن فصولها الجديدة!

APHRODITE | JK الرواية متوقفة حاليا حيث تعيش القصص. اكتشف الآن