انا قاتل!

4.6K 530 82
                                    

هل كانت تلك الثمره بهذه اللذه لنتحمل كل هذا الشقاء يا ادم؟
'اقتباس'

مش عندي حاجه اقولها استمتعوا فحسب 💜
______________________________________

في تلك الأوقات التي نشعر بها اننا عالقين في حفره عميقه تحت مُسمي الماضي

و في ظلام الذكريات الذي لا يسمح بعبور بصيص نور من حاضرنا الذي قد يكون قارب النجاه

كان عالقاً في حفرٍ عميقه يآبي الخروج منها بل و يرفض التمسك بغصن نجاته

لكن ذاك السؤال مازال يتردد في ذهنه..

هل يا تري كل هذا فقط حلم مثل ما صاغته هي؟
هل سيأتي وقت استيقاظه؟
و هل هو يود هذا؟

ضرب القاضي بمطرقته حتي يُسكت الجميع عن صوت الضجيج الذي حدث بسبب جملته الأخيره

"انا كيم تايهيونج اعترف بكوني قاتلاً لحبيبتي"

كان بالكاد يري امامه او يسمع لكن كل ما كان يجول في خاطره هذه الشابه امامه

كيف لها ان تكون بذات الشكل؟

هو أيقن انه لم يكن يعرف عنها شيئاً ابداً فلقد امتلكت شقيقه تؤام و لم يدري عنها حتي

تصنمت هي عندما نطق بهذا لتتحمل الغصه داخل حلقها و تعود الي منصه الشهاده

كانت الشرطه أمسكت بالقاتل بالفعل و انما هي فقط إجراءات روتينيه فحسب

انهت شهادتها لتجلس و عيناه لم تفارقها لحظه

لقد تمني ان تكون هي و ان ينتهي كل شئ لتُمسك بيده مثل الماضي

حُكم القاضي كان معروف مسبقاً بأي حال فلقد حكم علي القاتل بالإعدام

هذا اقل شئ نسبهً الي تعرضه لاحد الضباط في جهاز الدوله السري

خرج الجميع إلا كلاهما لقد تركوهم يحدقون في الفراغ

لم يرغب تايهيونج ان يرافقه احد لمحكمته لذا جميعاً انتظروه ان يأتي بفارغ الصبر

ادارت هي وجهها لتصبح مقابله له من الجانب فلقد جلست الي يمينه من الناحيه المقابله

"لازلتُ اؤمن انك قاتلها"

كلماتها و صوتها المتحشرج اخرج جمله تُفهم بصعوبه لكنه استوعب الأمر

My mysterious Tata/KTH(مكتمله)حيث تعيش القصص. اكتشف الآن