part 8📑

4K 45 47
                                    

أنا لا أظن أن سوبين هو من قالها
اردت بشدة ان اسأله عن لعنتي الجديدة لكنه لم يأتي
للمدرسة اليوم .
زفرت بحنق وانا اتجه لأي مكان خال كي لا أستمع
لكلامهم العاهر .
احاول قدر الامكان ان اضبط أعصابي .
کله
بسبب جونغكوك .

"لورین!!!"

صوت أنثوي نادني إلتفتت و وجهي المنزعج لازال
مرتسم لكنه إختفى حالما رأيت صاحبة الصوت
إنها سولي .
وقفت قربي مبتسمة

"هاي كيف حالك"

قالت وانا هززت رأسي

"بخير"

"بحثت عنك كثيرا البارحة لقد رحلتي بنفس لحظة التي غادر بها اخي اين ذهبت؟"

اوه في الحقيقة ذهبنا لي عذبني

"لقد شعرت بالصداع قليلا لذلك قررت الذهاب آسفة لعدم اعلامك إذا كان هذا يزعجك"

هي ابتسمت بود وحاوطت كتفاي بيداها

"هيا لا بأس لنذهب لتناول شيء"

قالت بمرح و انا توقفت اعراضها

"لا لا أريد الذهاب الى الكافتيريا"

قلت منزعجة و هي رفعت حاجبها

"أ بسبب ما يقوله عنك الاخرين؟ أ انتي حقا مثلية؟"

تسائلت بهدوء وانا تنهدت

"أنها إشاعة معقدة نوعا ما"

"إذن لن نذهب للكافتيريا لنتجول قليلا بالملعب"

سحبتني ورائها ثم وصلنا الملعب لقد كان خالٍ تقريبا فقط نحن و بعض الفتيات و الفتيان جلسنا على الكراسي الخشبية الخاصة بالمشاهدين
وانا لا املك شيئا لاقوله لكن سولي تملك

"على اي حال اسمي الحقيقي ميرا لكنهم ينادونني بسولي و هو اسم امي كوني النسخة المصغرة عنها ارجوك ناديني بأسمي"

قالت تضع يدها على يدي بترجي رمشت ثم اومأت و ابتسمت لها ابتسامة خفيفة

"تشرفت بمعرفتك ميرا"

ابتسمت هي ابتسامة لطيفة ثم أخذت اسألها من باب الفضول

"لما ترتادين ثانوية للأجانب؟"

هي تنهدت و اتكئت على الكرسي

"امي مهووسة بالتباهي هذا كلام كافي"

1734Where stories live. Discover now