part 4 : لعبة

26.8K 1.5K 945
                                    


مرحبا حبايبيي رجعت لكم بفصل جديد💖🥺

احبكمممم😭😭❤️ شكرًا على التفاعل في الفصل الماضي كان اسطوري مررره وسعيده نال إعجابكم 💞🥺

هدية لكم بارت طويل ❤️🔥
---------------------------------------------

'مقدمة قصيرة تذكير بالأحداث الماضية دمجتها بالأحداث الحالية لذا لاتتجاهلوها '

يجلس أبطالنا بالكوخ ليكملوا ما بدأو ف بعد وصول البيتا 'ألير' ورأو تغير ردة فعل 'مونيكا'

لتعود وتجلس من جديد تحت نظراتهم المصدومة تاركتًا 'ألير' يقوم بتضميد جرح ذراعها 

فقد تواصل مع 'ألير' بعد موافقتها على القدوم برفقتهم ليشرح له تفاصيل ماحدث بسرعة بينما يسيرون نحو الكوخ ثم أخبرهم بخطته

أردف 'البرت' : "اسمعوني جيدًا اللونا لم تأتي لأنها موافقة على البقاء بل كي نفّي بكلامنا ونتركها ترحل ف انطباعنا الأول كان فضيعًا بالفعل اللونا تفكر بنا الأن كأعدائها وسترمي كل شيء نقوله بعرض الحائط وتخرج من هنا "

ليصمت قليلًا  محاولًا معالجتها ولكنها رفضت تلقي العلاج

وقد توقع هذا ليردف مجددًا:
"أعلم أن اقتراحي سيغضبك ألفا ولكن لو كان هناك شخص انطباعه الأول جيد لها حينها سيمكنه ابقائها لمزيد من الوقت وربما توافق على البقاء تحت عذر التأكد من اننا لا نضمر شرًا خصوصا أنت الفا "

ليردف 'ديفيد' بغضب مكتوم : " سأوسمها وانهي الأمر "

ليجيبه 'دانيال' دون أن يتعلم من عقاباته السابقة موقفًا إياه : " يارجل لن يؤثر وسمك بها في شيء هي بشرية ستهرب منك في أقرب فرصة"

ليصمت 'ديفيد' مراجعًا كلامهم حتى سمع 'ألير' قد قام برفض التدخل كي لايغضبه

ولكن فاجئهم بموافقته فثلاثتهم اعتقدوا ان رقابهم ستحلق بعد قليل

ليهتاج عليه ذئبه بعد عودته من عزلته رافضًا الفكرة : "كيف لك أن تدع رجلًا آخر يقترب من رفيقتنا ويكون ودودًا معها سأقتله و لا أهتم بمن يكون"

ليقوم بإعادة ذئبه للخلف مانعًا إياه من أخذ السيطرة

متأملًا ملامح رفيقتة الجالسة أمامه فتاة بشعر أشقر بأطراف سوداء وأعين عسلية وبشرة بيضاء كالحليب الصافي

حتى الاتربة و الدماء العالقة بوجهها لم تمنعه من رؤية جمالها ولكن من المؤسف أنها لاتراه كما يراها

ليعود للواقع بعد أن بدأت بالتحدث مع 'البرت' وقطعت تواصلها بالاعين معه

when devils meet || حينما تلتقي الشياطينحيث تعيش القصص. اكتشف الآن