part 22 : الصمت ليس حلًا

22.8K 1.1K 1.3K
                                    

هاي حبيباتي كنت بسحب على التصويت وانزل لكم البارت بس ماعندي نت وما عندي وقت 😖💔

ف مابكثر كلام احبكم استمتعوا بالبارت نزلته على عجل 🫂💓

-------------

مطار روسيا ٥ مساءً


وقف كُلاً من 'آندي' و 'سيلين' في منتصف الساحة لتبادل احاديث صغيرة مع صديقتهم الجديدة 'راما' قبل الافتراق و الفتاتان لم تنسيا تبادل أرقام هواتفهما للقاء في وقتٍ لاحق

أما 'سام' ظل يشاهدهم من بعيد وهو يغطي رأسه بغطاء قلنسوته الواسعة بينما يحمل مشروباً في يده اشتراه بعد أن افترق عنهم لثرثرتهم المتواصلة التي تجلب له صداعًا فلم يكن شخصًا يحب الاختلاط مع الآخرين والثرثره حيال أمورٍ سخيفة وسطحية

وماهي ثواني حتى شعر بيد باردة يكاد يقول أنها مصنوعة من الجليد تقبض بقوة على كتفه ليجفل قليلًا لعدم شعوره باقتراب صاحبها على الاطلاق

وبالطبع كشخصٍ حذرٍ مثله وعاش حياة مليئة بمحاولات الاغتيال سيهاجم من تسلل خلفه خلسه لكنه فزع حينما أدرك أنه مقيد بالكامل و لايستطيع التحرك قيد أنمله

ادرك 'سام' فورًا أنه يتعرض للهجوم من شخص يستحيل أن يكون بشريًا ف الاغلبيه العظمى من البشر المصنعين في المنظمة أضعف منه وقليل منهم لديهم قدره على شل خصومهم وليسوا من الذين بإمكانهم مقارعته

وصاحب هذه اليد اللعينة ليس واحدًا منهم بالطبع ولكن على أيه حال اختار 'سام' مقاومه الشلل لقتل مهاجمه

فهذا الشخص خطر على صديقاه أمامه واللذان لم ينتبها لما يحدث معه وكأنه قد تم فصله عن الواقع

ومن بين مكافحته للتحرر همس صاحب الصوت في اذنه قائلًا : "اكره المقلدين "

" تبًا لهذا الداعر " فكر بها 'سام' بضيق على كلام المجهول بينما يحاول تخليص نفسه وقد أوشك أن ينجح

قاطعه شعوره أن شيئًا ما يحاول اختراق عقله ليغلقه بقوة مقاومًا إياه وقد ازاح كامل أفكاره كي لايستطيع مقيده معرفة مايفكر فيه وقد أدرك جنسه بالفعل

ليعود الصوت قائلًا ببرود على عكس اطراءه : " مهارتك العقلية ممتازة كما هو متوقع من صياد "

اعترى 'سام' القليل من القلق لكن ليس من كشف هويته السابقة بل مما إن كان مصاص الدماء اللعين هذا قد تعرض ل 'مونيكا' لاعتقاده أنها صياده أيضًا بفضل حصانتها العقلية

when devils meet || حينما تلتقي الشياطينحيث تعيش القصص. اكتشف الآن