part 44 : أصدقاء من الماضي

6.6K 392 625
                                    

    وأخيراً قدرت أنزل البارت استمتعوا بالقراء ولاتنسون النجمة وترك تعليقاتكم الحلوة بين الفقرات 💖

- داخل متجر الزهور -

كانت 'إيلا' صاحبة متجر الزهور تقف خلف المنضدة البيضاء داخل المتجر وتقوم بترتيب زهور التوليب داخل باقة بيضاء

لكن من شدة توترها لم تستطع لفها بشكل صحيح مهما حاولت وقد شعرت برغبة بالبكاء وهي تتأمل الورود بين يديها

والسبب لايزال هو نفسه التوتر الشديد لتهمس : " ما الذي سأفعله الأن ؟ أخبرني أخي 'ألير' ورفيقته أن رفيقة أخي 'ديفيد' صارمة للغاية.. هي لن تحبني أبداً.. "

فقد إتصلت 'إيلا' مسبقاً بالبيتا رغبةً منها في تلقي المساعدة لأنه قد قابل اللونا المستقبلية وسيساعدها بالطبع كما أن 'ريڤن' متواجدة معه في غرفته وبضعة عقول إضافية أفضل من واحد لتقديم المساعدة

لكن بمجرد حديثها عن زيارة الرفيقين لها وما الذي يتوجب عليها فعله أخبرتها 'ريڤن' من الجانب الآخر للسماعة : " أعتذر 'إيلا' لكننا لن نستطيع مساعدتك أبداً إن اللونا المستقبلية ذوقها صعب وصارمة للغاية إلى درجة أنها ستوبخك بأقسى العبارات دون إهتمام لمشاعرك أعرف ذلك جيداً لأنها تعمل كمعلمة خاصة لي ولأخي الصغير لكن.. "

أرادت 'ريڤن' مواصلة الحديث وإخبارها عن الجانب الجيد للونا والذي لم تكتشفه إلا بعد وقتٍ طويل بينما 'إيلا' قاطعتها بصدمة : " هي تكون معلمتك !!! "

فكلماتها جعلت الصدمة تعتليها من العلاقة التي تربطهم بينما تفكر بأن 'ديفيد' بكل تأكيد سيرغب الأن في إبادة قطيع ضباب القمر فهم من منعوه من دخول إيطاليا وياللصدفة رفيقته هي معلمة ابنه ذلك الألفا المجنون الذي كاد يبيد جميع الإيطاليين بإلقاء قنبلة نووية عليهم

بينما 'ألير' قال بإبتسامة بسيطة : " لاتخافي 'إيلا' اللونا ستوبخك إن قمتي بالأخطاء فقط "

لتصرخ 'إيلا' بهما وهي تتذمر : " كلامكما لايساعدني أبداً !! "

ضحكة خفيفة إنطلقت من الرفيقين على تذمرها قبل أن تردف 'ريڤن' : " في الحقيقة إن اللونا مذهلة للغاية وهي معلمة جيدة فبفضلها تغيرت إلى الأفضل وأصبحت أقوى لكنني لم أعلم هذا في البداية "

صدمة بسيطة إحتلت الفتاة وهي تسمع ما لدى 'ريڤن' التي أكملت : " أتعلمين في إحدى الأيام عرفني أبي عليها وأخبرني أنها ستكون معلمة اللغات الجديدة لأخي 'رافاييل' وستكون معلمتي كذلك للتحسين من علاماتي الدراسية وبعد شهرين تحديداً حدثت حادثة ضخمة في المنزل بفضلها قام جدي بتعيينها كوصية علي في كل شيء رغماً عن أنف الجميع لكن في أول يوم جعلتني أعاني.."

when devils meet || حينما تلتقي الشياطينحيث تعيش القصص. اكتشف الآن