رِحله -٢٧

6.8K 176 316
                                    












•••









غافلين عن سيهون الذي يقف امام الباب وينظر
لتقبيلهم الجشع بيده على ثغره بعدم تصديق ليقول
بكُل صدمه بدموعه التي تساقطت يجعلهم
يفزعون بخوف عميق تملكهم
" أقسم انني شككت بِكُم ايها القذرين!! "



وسريعاً ابتعدو عن بعض بخوف تلبسهم ينظرون لسيهون المصدوم الذي ارتد بخُطواته للخَلْفُ
بهدوء وعدم تصديق ليقول بدموعه التي انسابت
سريعاً " اقسم انني شككتُ بِكُم "



وتشانيول الذي ارتعش قلبه بخوف ينظر نحو
بيكهيون الذي يتمسك بالمكتب بخوف يقف
بصعوبه ينظرُون لسيهون الذي يُتمتم بصوّته
الباكي " أقسم انني شككت بِكُم ايها الأوغاد القذرينننن !!!!"



وتشانيول بخطواته هرع يلحق سيهون ليمسك
بيده يُحاول ايقافه ولكن سيهون انتزعها بِعُنف
ولازال يبكي "سيهون دعنا نتحدث ارجوك "
قال تشانيول متوسلاً يمسك بيده لينتزعها للمره
الثانيه " أتركـني"



ليلحقه امام اعين الطلاب خلال صالة الجامعه
الكبيره والجميع ينظرُون لدموع سيهون بإستغراب



تشانيول الخائف ويبدو أنّهُم يتشاجرون ببيكهيون
الذي يقف خلفهم بجسده المرتجف "سيهون
ارجوك " امسك يده لينتزعها يبتعد عنه ليقول
بحده " ابتعد عني "



ليقول تشانيول متوسلاً" سيهون انه ليس مثل
ماتفكر به ، ارجوك دعنا نتحدث!!"



وفزع عِندما التفت نحوه سيهون ليصرخ بعلو شديد
بينَ دموعه قائلاً " ما للعنه التي تقولها!!! لقد
رأيتكَ تُقبله ايها الوغددددد ، لقد رأيتك تُقبل
بيكهي...... وسريعاً يد تشانيول وضعت على فمه
تُصمِته تحت انظار الجميع المترقبه ليقول مُتوسِلاً بطريقه لم يراها سيهون ابداً " ارجوك سيهون
لآتُخبر احداً ارجوك اقسم انني سأقتل
نفسي فالحال "



و بخشونه مسح دموعه ليقول بمظهره المنكسر
" اقتل نفسك ايها الوغد القذر واذهب للجحيم
قبل ان تجلب العار لعائلتنا "



سيهون ارجو ........ توسل بضعف شديد وخلّفه
بيكهيون ببعض خطوات ليرتجف جسده عندما
نظر اليه سيهون ليصرخ عليهم سوياً بكُل حرقه
" كيف يُمكنكم فعل هذا !!! كيف يُمكِنكُم تشانيول؟!!!!!!!!! انتم اخوه بحقا الجحيممممممم"



اقترب يحاول إيجاد تبريراً لفعلتهم المحرمه يُبدِل
انظاره عليهم " اقسم انه سلبني عقلي لأقع له
غصباً عني ، اقسم انني احبه سيهون وليس
اي حب بل حُباً حقيقياً"بإنكسار قال يجعل
دموع بيكهيون تنساب سريعاً ليقول سيهون
بحده وكأنه يصرخ " اوّلم تكُن تُحِب اماندا حُباً
حقيقياً ايها الخائن القذر ؟! "



عاهِر CBحيث تعيش القصص. اكتشف الآن