30

13.1K 570 111
                                    

مساء الخير على الجميع

كيف الحال ؟؟

اليوم ماما أصرت انو نطلع مشوار لأنو صرلنا فترة بالبيت فقرر أنو نروح على البحر😄

ما نزلنا نسبح لأنو الطقس بارد 😅

قعدنا على طرف الشط هي شبرت أرجيلة مع قرايبتا و انا كنت عم أكتب البارت بعد ما تصورت كتير 😅

يلا جاهزين؟؟

استمتعوا

يلا نبداء

~~~~~~~~~~~~~~~~~

Mark pov

بقي هوسوك و ذلك الغريب في منزلنا حتى جاء والدي ظهرا و تكلم معه عن كونه قد وسمني أمس لأنني شريكه و أنه سوف يأخذني إلى حيث يسكن غدا كوني بت ملكه الآن.

لقد تفاجئ والدي من كوني لم أكذب و من ما أخبره عن ما حصل بيننا.

لم يخبره انه قد إغتصبني و بصراحة انا من قررت ان لا يعلم بالأمر كوني ما أزال امتلك بعض الكرامة.

أخبره انه قد وسمني في الشارع بعد أن إلتقينا بسبب فقدانه للسيطرة على ذئبه و أنه قد إعتذر مني بسرعة و أوصلني إلى منزلي و وعدني أن نكون معا بشرط ان يقبل والدي.

لن تصدقو ملامح الصدمة التي أظهرها والدي على ما قاله ليتنهد موافقا و كأن لديه خيار آخر.

سئله بضع أسئلة عن عمله ليخبره انه يعمل حارس في قصر الملك و يمتلك جناحا هناك خاص به من ما ساهم في تيسير الأمر.

و ها هو والدي يلقي علي تلك المحاضرة بأنه ما كان يجب أن أخرج من المنزل أمس مع علمي انه إكتمال القمر ثم طلب مني ان أجهز ثيابي و حاجياتي كي آخذها معي إلى جناح ذلك المعتوه كبيتي الجديد الأبدي.

مر النهار بصعوبة و انا أحتجز نفسي في عرفتي بعد ان وضبت أشيائي لأشعر بأمي تدخل الغرفة ماسحة على رأسي و هي تقول جالسة قربي"لا تغضب من والدك. لقد كان قلقا عليك فحسب و لم يكن يتوقع ان ينتهي بك الحال هكذا."

"لا تبرري أمي سأخرج من حياتكم إلى الأبد و لن أزعجكم مجددا." قلت معتصرا طرف قميصي بين يداي لتننهد قائلة بصوت مرتفع "ما بال الإزعاج لديكما انت و أخيك.

ذاك هرب بحجة انه يزعجنا، و انت تقول أنك لن تزعجنا بإبتعادك عنا.

نحن لم ننجبكما كي تزعجانا نحن أنجبناكم كي نحبكم و نحميكم و نرعاكم بسعادة."

رفيقي الفريدحيث تعيش القصص. اكتشف الآن