حلقة خاصه ♥️

156K 7.4K 881
                                    

لا تحزن إذا أرهقتك الهموم، وضاقت بك الدنيا بما رحبت، فربما أحب الله أن يسمع صوتك وأنت تدعوه

_الشعراوي


إن الصلاة على النبي وآله
يشدو بها من شاء أن يتعطرا
صلوا على خير البرية تغنموا
عشرا يصليها المليك الأعظمُ.
وفيك تسيل المحابر شوق🌹










نظرت مليكه للاسفل وهي تربع ذراعها علي صدرها ثم تحدثت بحنق / دي مش اخلاق ولاد البلد خلي بالك
نظر حمزه للاعلي وهو يمسك عصا وينظر لها بسخريه / اسكتي مش انا مش متربي اه زي ما بقولك كده أصل نورا وراشد عقبال عندك جابوني غلطه فسابوني من غير تربيه عشان يعيشوا شبابهم
تحدث مليكه بشفقه مصطنعه / يا كبدي انا ايه الاهل اللي بيجيبوا عيالهم  ويرموهم
حمزه وهو يمصمص شفاهه / شفتي الزمن وحش يختي واهو انتي شايفك بعينك قلة أدبي دي لاني ملقتش حد يربيني بعيد عنك
مليكه وهي تنظر له بشفقه وحزن / يا حبيبي يا مسكين
حمزه وهو ينظر أرضا بحزن مصطنع / واتحرمت من حضن الأمن يا مليكه تخيلي
ثم نظرت له بحزن / طب نزلني وانا هحضنك طيب
نظر لها حمزه بسخريه ثم رمي العصا وتحرك للحمام / ده بعينك هتفضلي متعلقه كده عشان اشوف كلامي هيتسمع بعد كده ولا لا
نظرت له مليكه بغضب وهو يتركها معلقه في الحائط هكذا / يا حمزه تعالي نزلني اخر مره يا أخي بالله عليك يا حمزه اخر مره والله مش هعمل كده تاني انت يا جدع ايه مفيش في قلبك رحمة
حمزه من الداخل / لا مفيش واسكتي بقي عشان صدعت
زفرت مليكه بضيق وهي تهمس / حسبي الله  يا أخي ده انت قلبتك وحشه اوي
ثم نظرت اسفلها فالمسافه عاليه / ايه يارب الهم ده بقي هيفضل يعلقني كده كتير هو ايه مفيش احترام خالص هيبتي نزلت الأرض
اخذت مليكه تحدث نفسها وتتمتم بضيق حتي خرج حمزه وهو فقط يضع منشفه علي خصره فغمزت له مليكه / يا عم الإغراء عضلات سداسيه بقي وحركات
ضحك حمزه بشده / ولو برضو مش هنزلك حتي لو كتبتي شعر غزل فيا
مليكه بتذمر / جرا ايه  يا حموزي مكانتش هزه وسط اللي تعمل فينا كده
نظر لها حمزه بحاجب مرفوع / وحيات امك؟؟؟ هزة وسط هو أنا مش قولت قبل كده ملمحكيش تحركي حتي حاجبك بره البيت
مليكة وهي تحاول استعطافه وهي ترمش ببراءه / يا حبيبي دي حنة اختي وكنت فرحانه ليها فقولت ارقص شويه والله كانت رقصه واحده
حمزه بسخريه / لا يابت خليها نمرة ولا اتنين ايه رقصه واحده دي انتي مستهونة برقصه واحده
ثم تحدث بوقاحه لا تخرج سوي معها / عايزه ترقصي ارقصي ليا هو أنا قولت لا يعني بالعكس ده انا هشجك كمان
ختم كلماته بغمزه فتحدثت لنفسها بحنق / ما هي قلة أدبك دي اللي بتخوفني اني احرك اكتافي قدامك حتي
  تحدث حمزه بانتباه / بتقولي ايه يابت انتي سمعتك بقي انا قليل الادب طب صبرا لما انزلك هوريكي قلة الأدب
  ‏احمر وجهه مليكه بشده ثم تحدثت بتذمر / طب نزلني طيب
  ‏ابتسم حمزه بخبث ثم اتجه ناحيتها ووقف علي المقعد وامسكها من خصرها وقام برفعها ثم انزلها امامه وهو يتحدث بخبث / اديني نزلتك اهو اوريكي قلة الأدب بقي
  ‏تراجعت مليكه للخلف / طب اصبر بس هقولك حاجه مهمه الأول
  ‏توقف حمزه وهو يرفع حاجبه / حاجه ايه
  ‏ اقتربت منه مليكه بسرعه وقبلته علي خده ثم ركضت وهي تنزل نقابها و تهتف / سلام يا حموزي هروح لملك
  ضحك حمزه عليها بشده ثم ذهب ليرتدي ثيابه وهو يهز رأسه بيأس علي زوجته التي تتصرف احيانا بتعقل وذكاء يخيفه وأحيانا بطفولية تضحكه هي مزيج غريب جدا
  ‏انتهي حمزه من ارتداء ثيابه وخرج من شقته ثم اتجه للاسفل حيث كان الجميع يعمل علي قدم وساق فاليوم هو زفاف حفيدة السعيد نعم انها ملك فاليوم زفافها علي خالد بعد معاناة طويله في اقناعها وبعد كل ما حدث معهم واخيرا ابتسمت الحياة لملك فقد كانت اكثر من سعيده بهذا الزفاف
  ‏ ابتسم حمزه ثم نظر لأحمد / احمد روح للشباب في شقة رامي وانا هحصلك
  ‏هز احمد  رأسه / تمام
  ‏ثم نظر بجانبه لزوجته ميار وغمز لها / هخلص مع العيال دي وجايلك يا قمر
  ‏ضحكت ميار وهي تنهض لتتجه لشقة أسر حيث الفتيات
  ‏بينما خرج حمزه واتجه لمنزل معشوقته وحبيبه الروح والحب الأول ومن غيرها؟؟ ام فاروق ولكن كعادته وجد ام سعاد تقف في النافذه الخاصه بها بجانب منزل ام سعاد وهي تنادي / حمزه واد يا حمزه
  ‏ذهب إليها حمزه وهو يبتلع ريقة / يارب تيجي علي كسر بس مش اكتر
  حمزه / نعم يا ام سعاد
  ‏ام سعاد / جرا ايه يا خويا كل شويه فرح فرح لما خلصتو علي الشباب العدلة في البلد ومفتكرتش البت سعاد بنتي بعريس عليه القيمه من القمامير صحابك دول
  حمزه بضحك / الله يا ام سعاد مش انا جبتلك ادهم قبل كده وانتم ضيعتوه من ايدكم
  ‏ ام سعاد وهي تلوي فمها / يا خويا اعمل ايه يعني ما هو اللي راح واتجوز البت سندس
  ‏ حمزه وهو يتحدث بجدية / غلطانة يا ام سعاد كان لازم تمسكي فيه بايديك واسنانك اللي زي ادهم ده مش بيتكرر
  ‏ام سعاد بحزن / اهو اللي حصل يا خويا حظ البت بتي سعاد كده دايما نحس زي ابوها الا قولي هو كده خلاص مفضلش رجاله من بتوع السيما صحابك كلهم اتجوزوا خلاص
  ‏حمزه باسف / للأسف يا ام سعاد خلصوا خلاص بس اوعدك اول ما الاقي واحد هلبسوا قصدي هجيبه لسعاد زينة بنات الحارة اللي مدوقتش ولا هدوق بطاطس زي البطاطس بتاعتها، آه والله
  ‏ ابتسم ام سعاد بفرح / شالله يكرمك يا خويا الا انت رايح فين كده
  ‏حمزه وهو يتجه لمنزل ام فاروق / رايح لحبعمري ام فاروق القلب والروح
  ‏ضحكت ام سعاد بشده / يووه جتك ايه يا واد روح يا خويا روح مهو دلعك ده هو اللي مخليها تتمرقع علينا
  ‏حنزه بضحكه / ياستي اعيش وادلع المهم هي معايا
  ‏ابتمست سعاد علي طيبة قلب حمزه وحنانه / ربنا يسعدك يابني يارب زي ما انت بتفرح الكل كده
  ‏ ابتسم حمزه بشده ثم طرق الباب وهو يهتف كعادته /  افتحي أبت انوسه انا الحب يا بت



🎉 لقد انتهيت من قراءة جميلة حد الفتنه (حياة حمزة) _ جاري تعديل السرد _ 🎉
جميلة حد الفتنه (حياة حمزة) _ جاري تعديل السرد _ حيث تعيش القصص. اكتشف الآن