〰️ الجزء 7 〰️

31.7K 905 45
                                    

جونغكوك : لن أقبل حتى تخبريني السبب !
هوليا : فقط اريد التوقف ، فأرجوك إقبل
جونغكوك : فلتنامي الآن و نتكلم لاحقا ، انتي متعبة
هوليا : لا أريد ، سوف أذهب الآن
جونغكوك : ما خطبكي ، هل أخطئت معكي بشيء
هوليا : لا لم تفعل
جونغكوك : لا أريد ان أرغمك على شيء ، لكن مع ذلك اريد معرفة السبب وراء قرارك هذا فجأة  ، حتى انك طوال الأيام الماضية كنتي تتجاهلينني !!

ليسمعوا جرس البيت يرن ،
لينهض جونغكوك يرتدي ملابسه بعشوائية و يذهب يفتح

جونغكوك : انتظريني هنا ، سوف ارى من هناك و آتي نكمل حديثنا

ليذهب يفتح الباب و اذا بها لونا و بيدها علبة حلوى

لونا : كوكي
جونغكوك : ما الذي تفعلينه هنا و كيف عرفتي عنواني !

هوليا بغرفة جونغكوك ترتدي ملابسها لتنتظر ذهاب لونا و تذهب

هوليا : ها هي مجددا (تقصد لونا ) ، أفضل حل ان ابتعد عنه قبل ان تتطور هذه المشاعر و يفوت الأوان

لونا : أتيت لأعتذر عن ما قلت لك بالجامعة ، لم أعرف انك سوف تنزعج لهذه الدرجة
جونغكوك : لم يكن هناك داعي لمجيئك كان يمكنكي فقط ان تتصلي
لونا : انا عشت مدة طويلة بأمريكا لذلك بدى الأمر لي عادي ، لكنك غضبت و اردت ان اعتذر منك شخصيا حتى اني اشتريت حلوى بطريقي
جونغكوك : شكرا ، لم يكن هناك داعي

لتنتبه لعلامات على رقبته لم تكن موجودة بالصباح
(كانت علامات ملكية هوليا)

لونا : أظنني اتيت بوقت خاطئ جونغكوك : أجل لونا بوجه أحمر : آسفة سوف أذهب فالحال

اوووه! هذه الصورة لا تتبع إرشادات المحتوى الخاصة بنا. لمتابعة النشر، يرجى إزالتها أو تحميل صورة أخرى.

لونا : أظنني اتيت بوقت خاطئ
جونغكوك : أجل
لونا بوجه أحمر : آسفة سوف أذهب فالحال

لتغادر منزله و هي تشتعل غضبا ظنا منها ان له حبيبة

لونا : اذا لهذا السبب كان غاضبا لتلك الدرجة ، بالطبع شخص مثله ستكون لديه حبيبة ، لكن لن أستسلم بهذه السهولة سأجعله ملكي عاجلا أم آجلا

جونغكوك : لقد كانت لونا...
هوليا : لقد سمعت كل شيء بالأخير كنت موجودة
جونغكوك : ما سبب مزاجك هذا !؟
هوليا : لا شيء ، أنا ذاهبة و اتمنى اني لم أخرب شيء بينكما
جونغكوك : مهلا .. مهلا .. الآن عرفت سبب المشكلة
هوليا : ماذا تقصد ؟!
جونغكوك : انها لونا صحيح !
هوليا بدون رد
جونغكوك : لماذا لا تجاوبيني
هوليا : هل تقبل أم لا ! لأن في كلتا الحالتين الأمر منتهي بالنسبة لي ابتداءا من هذه اللحظة و الآن سوف انصرف وداعا
ليمسكها جونغكوك من معصمها : ليس بهذه السرعة
هوليا : اتركني جونغكوك ، انت تؤلمني
جونغكوك بخبث : لقد كنت عنيفا أكثر من قبل و لم تمانعي
لتحمر وجنتي هوليا و تلتزم الصمت
جونغكوك : رحلتي لأمريكا بعد ساعات ، لذلك اليكي الأتفاق فلنعتبر غيابي إستراحة لكي ، لكن لن  أوافق ابدا على انهاء ما بيننا حتى أسمع سببا مقنعا
هوليا : هل انت طفل ؟ لما لا تفهم قلت لك اني سئمت من هذا و اريد التوقف
جونغكوك : هل حقا تريديني أن أقتنع ان من طلبت ان نتضاجع قبل قليل سئمت هذه الحالة ؟! هل تريدين ان تفقديني صوابي ، حتما يوجد سبب ، هذا آخر كلام عندي
هوليا : جونغكوك لما انت عنيد لهذه الدرجة ما السبب وراء رفضك ؟؟ - بصراخ -
ليحاصرها على الحائط و يردف : السبب هي لونا صحيح انا متأكد انكي تغارين منها ، فتصرفاتك تغيرت بالفترة الماضية و اصبحتي تتجاهليني ، تعلمين انه لا يجب ان نتصرف هكذا ناحية بعضنا و نتدخل بخصوصيات بعضنا
لتنفجر هوليا غضبا من كلامه : أجل أنا المخطأة سيد جيون جونغكوك ، أنا الغبية التي تركت قلبي يحبك و لم يكن يفترض بي ذلك ، هل انت سعيد الآن !

لينصدم جونغكوك من كلامها و يبتعد عنها و يلتزم الصمت

هوليا : ليس هناك داعي لأن ترد...

يتبع...

« 𝐅𝐫𝐢𝐞𝐧𝐝𝐬 𝐖𝐢𝐭𝐡 𝐁𝐞𝐧𝐢𝐟𝐢𝐭𝐬 »حيث تعيش القصص. اكتشف الآن