〰️ الجزء 8 〰️

31.6K 906 110
                                    

هوليا : ليس هناك داعي ان ترد ، لكن بما انك عرفت السبب الحقيقي فلننهي كل شيء بيننا ،
رحلة سعيدة

لتذهب و تتوجه خارجا تحت صدمة جنغكوك

جونغكوك : اللعنة .. ما الذي حدث قبل قليل

[بعد 10 ساعات ]
وصل جونغكوك و عائلته لأمريكا عند صديق والده السيد كيم ليرحبوا بهم و يستضفوهم بفرح فهم أصدقاء منذ مدة طويلة ، لتمر تلك الليلة بهناء

[ في اليوم الموالي - على طاولة العشاء ]

السيدة كيم : الن تأتي إلين ؟
السيد جيون : غدا آخر يوم دراسي لها سوف تاتي بالمساء
السيد كيم : رائع ، إبنتي كذلك سوف ترجع غدا
روز : تلك اللعينة - بصوت خافت لكن جنغكوك سمعها -
السيد كيم : هل تعلم من سيأتي غدا أيضا ؟
السيد جيون : من !
السيد كيم : السيد مين
السيد جيون : جيد اني أتيت و لبيت دعوتك ، سوف نستمتع
السيد كيم : اوافقك - بإبتسامة -

ليدردشوا بعدها في مواضيع عادية تخص العائلتان و مستقبل أبناءهم

لتتكلم السيدة كيم عن ابنتها : ابنتي عنيدة حقا ، كل ما نجعلها تتقرب من شاب تتركه ، تنفر من فكرة الإرتباط لا تحب إقتراب الرجال منها ، على هذا المنوال لن تتزوج ابدا

ليضحك عليها السيد كيم و ابنهما تاهيونغ

السيدة كيم بعبوس : أظنني أنا فقط المنزعجة من هذا الأمر عكسهما انظري - مخاطبة السيدة جيون -
السيدة جيون : الآباء لا يحبون فكرة وجود رجل حول بناتهم أظن هذا سبب فرحتهم بقهقه
السيد كيم : أجل معكي حق بالأخير لن أفرط بإبنتي الوحيدة بقهقه

جونغكوك فقط يتأمل حديث الكل دون إهتمام
و أخته بجانبه فقط تتأمل تاهيونغ

( أجل روز تحب تاهيونغ لكن لم تعترف له لفرق السن بينهما ،
تاهيونغ يبلغ من العمر 25 سنة ، يعمل مع والده )

[ غدا صباحا ]
يأتي السيد مين و ابنته الوحيدة فزوجته متوفية ، ليزورو ااسيد كيم و عائلته

السيد كيم : مرحبا بك إشتقت لك كثيرا
السيد جيون : أجل و أنا ايضا ، الأعمال ابعدتنا عن بعضنا
جونغكوك : لونا

لونا :

لونا :

اوووه! هذه الصورة لا تتبع إرشادات المحتوى الخاصة بنا. لمتابعة النشر، يرجى إزالتها أو تحميل صورة أخرى.
« 𝐅𝐫𝐢𝐞𝐧𝐝𝐬 𝐖𝐢𝐭𝐡 𝐁𝐞𝐧𝐢𝐟𝐢𝐭𝐬 »حيث تعيش القصص. اكتشف الآن