مُؤَقَّتْ

9.2K 365 315
                                    

بَارت جِديد جَميلاتي🤍.

استمتعوا فيه زِين وتَجاهلوا الأَخطاء الإملائِية🤍.

______________________


وَقفت أَمامهِ تِحدّق بِملامحهِ المُظلمة،الشّاردة،رَفعت يديها وكوّبت وجههِ وهَمست:أَنت قويّ لِكلَ هذا تَعلم صحيح؟



جُونغكوك:لا أَظُن هَذا.




نَفت بِرأسها وَسَحبتهُ لِمستواها،لِأول مَرّة يَتبادلان العِناق،الأَجواء لَيست عَنيفة،غاضِبة،بَل كَانا يَتشاركا ذات المَشاعِر،شَدّت على عُنقهِ حَتى حَاوط خَصرها ورَفعها عَن الأَرض،تَمسح على شَعرهِ ثُمّ هَمس بِهدوء:لا أَحد يَعرف هَذا،أَبداً،هَذا جُونغكوك الذي أردتِ مَعرفتهِ،ظَلام فَقط.



هِيلين:لَا بَأس حَقّاً،هَذا لَن يُغيّر أي شئ،لا يَجب عليّ أن آخذك بِذنب والدك،لَست بِهذهِ السّطحية،هَذا خَاطِئ،ذِكر مساوئِهِ لَن يُغير شئ سِوىٰ تَعاستك،بِع هَذا المَنزِل القَديم المُتهالك،واللعنة أَرحل إلى أَبعد نَقطة وابقَى في مكان لا يُذكَرك بِهذا،دَع كُلّ شئ خلفك،لا فَائِدة مَن سَجن ذَاتِك في تِلك الدّائِرة المُرعبة فَقط لأنّك كُنت جُزء مِنها سابِقاً،والدك مَات،كُلّ شئ انتهَىٰ بموتهِ.





شَعرت بِيدهِ تشدّ على جَسدها المُحلّق في الهَواء لِحملهِ لَها حَتّىٰ ابتسمت وَاستكملت:وَجهك لَيس مَكتوب عليهِ أن والِدك مُحتال،أَنت تُصعّب الأَمر على نَفسك حَقّاً.



جُونغكوك:تَظنين هَذا؟




هِيلين:جُونغكوك أَنت حَقّاً قلّصت جَسدي.




أَطلق قَهقة عَميقة ثُمّ أنزلها على الأَرض وابتعدت عَنه تُحدّق بِهِ طَويلاً ونَفت بِرأسها قائِلة:لا تُصعب أي شئ على نَفسك وأنتَ لم تَفعلهُ أُستاذ جُيون،لَديك كَامِل الحَق في جَلد ذَاتك على شئ غَبي وأَحمق أو بَشع أَنتَ فَعلتهُ لكِن لا تَدفن نفسك لِخطأ ارتكبهُ أي شَخص حَولك.



جُونغكوك:لِمَ تارة تُناديني بإسمي وتَارة أُستاذ جُيون؟




تَفاجئت مِن تغيّر موضوع الحَديث لكِنَها ردّت بِتأتأة تدل على ارتباكِها:فَـ فَقط،تَبدو بِعُمري لكِن أتذكّر فَجأة أنّك تَكبرني بِثلاثة عشر عَاماً.



جُونغكوك:المَظاهر خدّاعة عَزيزتي.



هِيلين:أَنت مِثال حَي يُرزق.




جُونغكوك:يُمكنكِي رؤية جُونغكوك ثَالث،لكِنّه عَنيف قَليلاً،مُثير،رُغم أنّ كُلّ نُسخ جُونغكوك مُثيرة لَكِنّه أَكثرهم إثارة ما رأيكي جَميلتي؟



|PROFESSOR JEON|حيث تعيش القصص. اكتشف الآن