5

33.9K 2.9K 209
                                    

فوت قبل ما تقراوا بليز

                   -----------------

اليوم التالى .....

اكوا :

" لنذهب ونتجول فى المدينه يا فتيات "

سرت قشعريره تلقائيه فى جسد سيرينا واندى وتاليا فهم مهما اعتقدوا انه انتهى يجدن انفسهم فى موقف يؤكد لهم انهم لن يتخطوه ابدا

اندى :

" حسناً لنفعل سيكون جيد "

نظرت لها سيرينا وكذلك تاليا لتنظر لهم فى المقابل مطمئنه إياهم

اتفقا الفتيات على الذهاب والتجول فى المدينه وقامو ليستعدوا للخروج وبالطبع اندى كانت قد دعيت جان أيضا
تجهز الفتيات وقامت العربه باصطحابهم الى المدينه

وصل الفتيات الى المدينه وأخذوا يتجولون فى المحلات والبضائع ويشتروا ما يعجبهم

سحب جان اندى من يدها خلف احد البيوت

جان :

" يجب ان نستكشف المدينة جيدا فقد نجد شيئاً ما "

اندى :

" مثل ماذا ، على ماذا نبحث تماماً "

جان :

" يجب ان اعلم لم كانت الملكه هنا ذلك اليوم عندما رأيتها

اندى :

" وكيف سنفعل ذلك "

جان :

" لا اعلم لكن لدى شك فى شئ ما وأعرف السبيل للتأكد من ذلك "

اندى :

" ما هو "

جان :

" لن أستطع اخبارك هنا لكن نفذى معى الخطه الان وسأخبرك بكل شئ لاحقاً "

تسلل جان بصحبة اندى من الفتيات ليتوقفوا امام شخصاً ما كان ينظر لهم من الحين للأخر نظرات غريبه وقبل ان يبدأ جان فى تنفيذ الخطه وجد الرجل يترك ما بيده ويقول :

" اتبعانى "

نظر جان واندى لبعضهما البعض قبل ان يتبعوه
قادهما الرجل الى بيت مهجور يبدوا انه مقر هذه الاجتماعات

الرجل :

" انتما جديدان "

لم يعلما عن ماذا يتحدث الرجل لكن جان قال :

" هذا صحيح "

الرجل :

" اذا ما الرساله "

جان بتفكير :

" الملكه "

الرجل :

" ماذا تقول ، متى المرة القادمه ؟؟"

فكر جان قليلاً ثم اردف :

الحاجزحيث تعيش القصص. اكتشف الآن