10

26.9K 2K 366
                                    

اليوم التالى ......

تبادل سيرينا وإندى غرفهم

لم يكن فى القصر اياً من ملامح الترتيبات لاستقبال ملكاً غير مهم حتى فكيف إذا يكون ملك مهم توجست الفتيات وأزداد الشك فى قلوبهم

فى جهه أخرى كان جان يراقب الأجواء داخل القصر وخارجه

................

جين بلهفه :

" ما الأخبار ماذا وجدت ؟؟"

دخل جان وأغلق الباب خلفه قائلا وهو ينزع قلنسوته :

" كما توقعت لا يوجد جديد ولا أحد يشعر بأى شئ من الخارج لكن الحراس منتشرين بشكل غريب كأنهم يتأكدون من عدم خروج أو دخول أحد هناك شيئاً غريب لا أعلم ما هو "

رينا :

" اذا ماذا لن نستطيع الخروج من هنا قبل مجيء هذا الملك انا خائفه "

جان :

" للاسف اعتقد هذا لن نستطيع الخروج لكني اشعر بالتوجس حول هذا القادم أمره غريب لما قد يكون التكتم حول أمره فى جميع أنحاء المملكه هكذا فبالطبع عندما يأتى مع حاشيته سيعلم الجميع لكن المريب فى الموضوع إذا كان كل هذا التكتم حول مجيئه لما أخبرونا نحن بالموضوع "

إندى :

" هدوء الملكه لا يبشر بالخير أشعر أنه هدوء ما قبل العاصفه "

أكوا بقلق :

" أتمنى أن تمر الأمور فقط بخير "

نظر جان إلى سيرينا فشعر أنها تفكر فى شئ ما لكنها على ما يبدو لن تقوله

مر باقى اليوم بهدوء ولم يحدث شئ آخر

فى اليوم التالى ............

كان الهدوء منتشر كاليوم السابق ولا شئ يدل على قدوم أى شخص سوى أن سيرينا وجدت الخدم يخرجون من الغرفه التى تقع بعد غرفتها بغرفتين والتى أيضاً تأكدت من إندى أنها فارغه

سيرينا فى نفسها بقلق شديد :

" يا للمصيبه أسيمكث بجانبى "

نزلت للجميع مرة أخرى وكالعاده كانو متجمعين فى غرفة أحداهم

أردفت سيرينا بمجرد ما دخلت :

" أعتقد انه سيمكث بالغرفه الثالثه على يمينى "

تاليا بعدم فهم :

" من ؟"

سيرينا :

" القادم "

جين :

" أليس من المفترض أن يجهزوا عدة غرف "

تاليا بخوف :

" أشعر بشئ سئ سيحدث "

جان :

الحاجزحيث تعيش القصص. اكتشف الآن