8

28.2K 2.1K 210
                                    

نهض الجميع ليتجول فى الحديقه

تقدم جان من جين

جان :

" جين ،، لما لا نتجول سوياً "

ألتفت له جين بابتسامة قائله :

" حسناً "

بدئا بالمشى سوياً ليقول جان :

" لما لا تحدثينى عن حياتك قليلاً "

" حسنًا توفى والداي منذ الصغر لذلك أعيش أنا وأخي الوحيد الذي يصغرني بعدة أعوام تعرفت على الفتيات من أجل الدراسة كما يحدث مع الفتيات النبيلات حياة هادئه إلى حداً ما "

نظرت إليه بابتسامة قائله :

" ماذا عنك "

تنهد وهو يحول نظره عنها قائلًا :

" أما أنا فأعيش مع والداي بعدما توفى أخي الأصغر في حادث قبل عدة سنوات  "

أرادت جين تغير الموضوع بعدما أحست بالجو الكئيب الذي أحاطهم لتقول بحماس :

" حدثنى عن شئ آخر رحلتك التعليميه مثلا أصدقائك حياتك اى شئ "

..............

تاليا بلهاث :

" توقفى رينا لا استطيع التنفس "

أكملت رينا الركض خلفها وهى تقول :

" لن أفعل لن أفعل "

توقفت اكوا بلهاث قائله :

" سأرتاح لم أعد قادره على الوقوف "

تاليا :

" لا تتركينى لتلك المتوحشه رجاء "

اكوا :

" عذراً عزيزتى "

امسكت رينا بها لتقول وهى تشد أذنها :

" هذا عقابك كى لا تتحدينى مرة اخرى "

تعلقت تاليا بيدها وهى تقول :

" اى اى حسناً ابتعدى عنى "

جلسا هما ايضاً على الأرض بلهاث لتقول أكوا بضحك :

" اذا علم الملك بما نفعل الآن لعلقنا على باب قصره "

ضحكت رينا هى الأخرى قائله :

" حمداً لله أننا بعيدون كفايه "

............

نظرت سيرينا حولها لتقول :

" حسناً اندى يبدو انه لم يبق سوانا "

تطلعت إندى حولها لتقول بإحباط :

" يبدو كذلك "

ثم وجهت نظراتها إلى ولى العهد والامير الذان يبدوان مشغولان فى أمر من أمور المملكه

عادت بانظارها إلى سيرينا قائله :

" لنتجول قليلاً "

سيرينا :

الحاجزحيث تعيش القصص. اكتشف الآن