Part 2

14.4K 968 106
                                    

#الزّبرقان

هَل يا ترى ؟ لو مُت انسى ما جَرى
يحتاج مني گرهكم قَلباً قَوياً ، ثائراً ، مُتمرداً
و الدَنيا ضاكَت و النِفس باقَي عَلى كَد الحَسره ..

لاتنسَون التصويت ، التعليق بين الفقرات قلبي 🌊.
_______________________

بهالحظة أحس الزمن وگف أيدي انشلت عن الحركة
عيوني تجمدت علي رمشت بقوة احاول استوعب الگدامي !

نترت ايدي بقُوة بالهوىٰ ورجعت ازحف ليورا وأهز براسي نافية الفكرة لا لا ما يموت أبوي هو أبوي ما يموت ويعوفني .. وين اكو أب يعوف بنتة وهو يعرفها ماعدها غيره ما يعوفني ما يعوفني

صرخت بصُوت رجف الغُرفة وكسر گلبي من القهر غطيت وجهي مبعدة عيني عن منظرة دموعي تنزل وراسي يتحرك بدون وعي

گمت افتر بالغُرفة واجر بملابسي بخبال أيدي ما اگدر اتحكم بيهن لطمت علىٰ وجهي بدون وعي ما حسيت بوجع وجع گلبي أقوىٰ

ماتت اخر ذُكرىٰ من اهلي ، مات إلي يوگف بوجهة الدنيا كلها ويدافعلي الواگفلهم عظم بالبلعوم لو واحد تجاوز وياي !

روحي وأبوي حنيته الدنيا كُلها بگلبه هيچ يقسىٰ علي ويعوفني وحدي بيناتهم هالگد مل مني وراح عايفني بوسطهم ..

وگفت بزاوية الغُرفة واصرخ وابچي ما متقبلة الفكرة گلبي يوجعني
رجعت رگضت اتعثر بخطواتي نمت يم راسـة حاضنتة ودموعي تجري ما مصدگة ولا اريد اصدگ ..

:- اگعد حبيبي جدو مو تحبني انت اگعد الخاطري الخاطر أبنك لـ تحبة يلا مو تگول عيونچ تشبه عيون ابوچ يلا اگعد شوفهن بداعتي لا تعوفني جدو ..

اندفر الباب بقُوة غمضت عيني ودموعي تنزل علىٰ خدي
وأنا نايمة طول بـ طول ويا دخلوا مستغربين من الصُوت

تقرب ياسين بتردد يريد يشوف شكو دفعته بخزرة عيوني تحرگني من الوجع :- عوفة عوفة طلعوا من الغرفة ما ميت ما ميت نايم مل تشوف اعمىٰ أنتَ !!

حچيتها وفرح شهگت درت عيني عليها خازرتة وولدها تقربوا يشوفون رجعت دفعتهم روحي طالعة من الغصة والدموع مغوشة كلشي ما اشوف گدامي

:- ما تفتهمم أنتَ گتلك مااابي شي هسة يگعد

درت علىٰ جدو احچي واهز براسي :- مو جدو حبيبي يلا اگعد لا تتعبني

جرني ياسين بقُوة وهو يصيح :- ايييي وخرري خلي نفتهم شصاااير يمكن عااايش

بـس سمعت هالكلمات ابتعد بسرعة افرگ بإيدي بقُوة واهز براسي :- اي اييي گاعد شوفة شوفة مابي شي يلا شوفة بسرعة

الزّبرقان "غرور الأثمد"حيث تعيش القصص. اكتشف الآن