الفصل 7 |مواجهة قوية

27.7K 763 95
                                    

رفعت رأسها ليقابلها والدها بنظرات تضج غضبا ، وضعت يدها على وجهها ، و قالت بمرارة و هي تدلك وجنتها المتألمة : أشك أن أمي أخبرتك و إلا كنت أتيت أبكر  ... 

أمسكها من خصلات شعرها و رفعها عن الأرض مزمجرا بغضب  : أيتها العاهرة ، و لديك الجرأة أن تتحدثي .. 

قابلت عينيه بتحدي : الفضل لكم .. 

صفعها مرة أخرى و إنهمر بالضرب على كامل جسدها حتى تكورت على الأرض ، و رغم كل الألم إلا أنها رفضت أن تنزل دمعة واحدة .. 

تعب من ضربها و هدأ قليلا بعد أشفى غليله ، فقد كانت بعض الاشاعات قد وصلت إلى مسامعه  و واجه بها زوجته إلا انها أنكرت أن إبنتها قد تفعل شيئا ممثلا خوفا من زوجها ، لكن أحدا حضر الحفلة تعرف على رينا عندما نزعت قناعها و شهد تلك القبلة الرومانسية و سارع للاتصال بوالدها و إطلاعه و دون أن تحقق منها قرر مهاجمتها بهذه الطريقة .. 

جلس على أحد الكراسي و هو يلهث ، رفعت رأسها المليئ بالكدمات و قابلت ملامحه الممتعضة ، و مسحت الدم النازل من زاوية فمها : إذا كنت قد إنتهيت تستطيع أن تذهب ... 

جحظت عيناه من جملتها  : أيتها العاهرة هل  تريدين الموت اليوم ، أخرسي و دعيني أفكر في حل لما فعلته .. 

تحاملت على نفسها و نهضت : رومان يعلم ، لدينا إتفاق ، زواجنا من أجل عملكم فقط ، لكن كل منا يفعل ما يريد .. 

نهض من مكانه و هو غير مصدق لما سمعه : زوجك يعلم أنك كنت تقبلين رجلا آخر ..

ردت بوقاحة :  بل يعلم أنني أضاجعه ..

أمسك برقبتها و خنقها : إذا كان هو رجلا قوادا ، أنا لست كذلك ، سوف تموتين اليوم لا محالة ..

نطقت بصعوبة : إذا قتلتني هو تدمر كل شيء .. و ليس فقط بدخول السجن بل بتدمير كل العائلة .. 

ترك رقبتها لتسعل بقوة لكنها تماسكت : أعلم عن الفساد الذي تقوم به أنت و أشقائي ، بعد ان تقتلني بأربع و عشرين ساعة سوف تكون الأدلة عند الشرطة و إن كنت لا تصدقني جرب .. 

أصابه البكم من تصريحها القوي هذا ، من هذه القتاة و أين إبنته البريئة ، الصامتة التي لا تتحدث إلى إذا سئلت ، ماذا حل بها ؟ 

سألها بصدمة : ما الذي حدث لك ؟ أين إبنتي ؟ أين إبنتي التي لا تعصي لي أمرا ، إبنتي التي تقضي أيامها كزوجة مطيعة و إبنة بارة ..كيف أصبحت بهذه القذارة و النذالة ؟ 

صرخت بقوة : بسببكم .. لقد عشت حياتي كلها لارضاكم ، ماذا فعلتم من أجلي ؟ ماذا قدمتم لي ؟ أنت بالذات ماذا فعلت لي ؟ هل حضنتني يوما ما ؟ هل أخبرتني أنك تحبني ؟ هل دافعت عني ؟ أراهن أنك حتى لم تتأكد من خبر خيانتي بل أتيت  مباشرة كي تعاقبني على فسقي .. ؟ لما لم تتحدث مع رومان مرة واحدة عن خياناته المتكررة لي ؟ لما ؟ لما ؟ لما؟ 

للخيانة ثمن - للانتقام وريث (سلسلة الدم المحرم)حيث تعيش القصص. اكتشف الآن