٦

7.3K 130 14
                                    

نزلوا البنات للمطبخ و هنا بدأت المتعة الحقيقية
كل وحده منهم سوت طبق مختلف

«الساعة ٦:٢٠ المغرب»
تجمعوا بقصر عبدالإله و قرروا كل يوم الفطور يكون عند واحد من عيال عبدالإله

كانوا لدن و الغيد بالحديقة ينتظرون الآذان
خلال دقايق معدودة دخلوا يعلمونهم عن الآذان

كانت السوالف تتراوح بين العيد و زواج المياسة و تحضيراتهم و الديره

بعد انتهائهم من الفطور توجهوا الرجال للمسجد بينما النساء صلوا بالبيت

كانوا البنات جالسات على التلفزيون بينما الحريم فضلوا إنهم ينامون قبل التراويح
خلال دقايق دخلوا العيال يتابعون مع البنات حيث كانوا بمقدمة الصالة بينما البنات وراهم
أُسيد: بالله مين اللي مختاره ذا المسلسل؟ غيروه
حمد: هيه والله خياس
ميهاف: الله يرحمكم أسكتوا خلونا نركز
أُسيد: تركزين مع الخياس هذا؟ الله على الذوق
مهرة: أُسيد ودي أعرف شو خصك؟
أُسيد: خصني إني جالس أتابع معكم
ألين: أُسيد محد فاضي لك أسكت تكفى
وجه مناف أنظاره لألين اللي ما شافها اليوم
فتح جواله يرسل لها: "وين مختفيه"
رفعت ألين أنظاره له باستغراب بس أشر لها ترد
ألين: "موجودة"
مناف: "من وين طلعتي بهالهدوء"
ألين: "لا تبكيني"
مناف: "؟"
ألين: "أحس أبغى أمي و أبوي"
مناف: "بالله كم عمرك تبكين عشان أمك و أبوك"
صرخت ألين على مناف و فزوا كل اللي بالمجلس
مناف: أمزح معك وش فيك
ميهاف: الله أكبر مناف يمزح
الغيد: يا لطيف ألطف من متى تمزح أنت
توجهت ألين لمناف: إذا ودك نفسيتي تتغير ودنا السوق
مناف: يلا أنتظركم برا
وجه أنظاره للدن، يتأكد إذا بتروح معهم
كانت لدن شارده و أنظارها موجهه ناحية السقف بينما متكيه على وصاف
تقدم من إيلاف: بتروحين؟
هزت إيلاف رأسها بنفي
مناف: كلمي أمي بوصلكم للبيت نياف شوي و يوصل
توجهوا البنات للأعلى و لازالت لدن على نفس جلستها
نزلت الغيد و هي تعطي لدن عبايتها و شنطتها

«عند نياف»
خلص توزيع مؤنة رمضان على عدة بيوت بالديره و توجه لخط الرياض

«بمكة»
شيخة و حصة بغرفة لوحدهم
كانوا بانتظار قبول لدن للإتصال حيث إتصلوا عليها فيديو، خلال ثواني وصلهم قبولها

كانت سيارة مناف ضيقة "جي كلاس" بمقعد الراكب تجلس أم مناف و بالخلف لدن و ميهاف و إيلاف و ألين و بالحوض المياسة و الغيد و مهرة و وصاف و علياء

شيخة: وش مسوين بدونا
ألين: أصارع الحزن والله
لدن: أمي ما عليك من اليوم تضحك ما فيها شيء
شيخة: وروني فساتينكم
الغيد: حبيبتي شيختي أحلمي
مهرة: عشان تخيطينه
شيخة: اشتروا ملابس ساتره و ماني مقربه منكم
لدن: زي ما قالت غيد أحلمي
حصة: يا لدن تراني بحش رجولك حش
لدن: أمي خليني أنبسط ما راح أطلع إلا مع البنات
حصة: و رجلك موافق؟
لدن: مناف؟ وش دخله
رفع مناف حواجبه و ألتفت عليها
تصنمت لدن من نظرتها و سكرت الإتصال
مناف: وحده تجي قدام
غمضت لدن عيونها برجاء إنه ما يختارها
ميهاف: والله ما فيني حيل لدن روحي
هزت لدن رأسه بنفي و ظلت مغمضه عيونها حتى جاها صوت مناف: تعالي يا لدن
نزلت لدن و هي تقرص ميهاف
ركبت بجانبه و فتحت جوالها لأجل تلهى فيه
فتحت فيديو ولكن وسعت عيونها بذهول من صدح الصوت بالسيارة بأكملها، ما كانت تدري إن السيارة تشبك بلوتوث مباشرة
كان فيديو من أُسيد مصور حكي مناف لتميم
كانوا يطرحون أبيات شعرية فصيحة
سكر مناف البلوتوث بهدوء و هذا اللي دب الرعب بقلب لدن، تعرف إن بعد الصمت هذا بتجي عاصفة

كل الغرام اسمك، كل الصور في ناظري رسمكحيث تعيش القصص. اكتشف الآن